أفورار : إعادة هيكلة الرجم وورلاغ و أنفك بشراكة مع الوكالة الحضرية لبني ملال

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

 

اوحمي محمد

عقد مجلس جماعة أفورار دورة ماي العادية يوم الأربعاء ثالث ماي 2023برئاسة حسان أنصار رئيس المجلس و بحضور قائد المركز و أعضاء المجلس و فعاليات جمعوية و اعلامية .

استهل الاجتماع بتلاوة تقرير الدورة السابقة و نشاط المجلس بين الدورتين من طرف كاتب المجلس محمد أغزان ليجيب الرئيس على مجموعة من النقط التي اقترحتها المعارضة و لم يتم إدراجها في جدول أعمال الدورة ليعلن بعد ذلك عن افتتاح أشغال الدورة بمناقشة النقطة المتعلقة بإعادة هيكلة الرجم وورلاغ و أنفك بشراكة مع الوكالة الحضرية لبني ملال موضوع عدة اجتماعات ببني ملال حيث بلغت قيمة الشراكة 3مليون سنتيم و هو ما سيسهل عملية البناء حيث سجلت تدخلات م اوحمي و صالح حيون و موحى بنيشو على ضرورة المصادقة على هذه الاتفاقية و التي تعد ثمرة مجهود غير مسبوق للأغلبية التي تفكر دائما في التخفيف من عبء المخالفات التي يتعرض لها المواطن في عملية البناء و تطبيق القانون في مجال التعمير و صادق المجلس ب 20صوت على هذه الاتفاقية .

النقطة الثانية المتعلقة بملتمس للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية من أجل احداث مركز سوسيو ثقافي بدوار أيت ايعزة قال عنها ممثل جمعية أيور الذي تدخل في الموضوع باعتبار الجمعية صاحبة المبادرة أنها تكتسي أهمية خاصة موازاة مع تأهيل الدوار .

و في الأخير صادق المجلس على كناش التحملات المتعلق بكراء المجزرة الجماعية و التي تم تأهيلها من طرف المجلس الإقليمي لأزيلال  كما صادق المجلس على تبريرات غياب عضوين.

و على هامش الدورة أثيرت مجموعة من النقط تتعلق بالانارة العمومية و تدبير و تسيير مجموعة من المرافق حيث اعتبرت الأغلبية أن عملها متواصل مع الساكنة بشكل إيجابي عكس السنوات التي مضت التي تجد فيها المعارضة نفسها محاصرة بقرارات مجانبة للصواب و كانت موضوع عدة مراسلات لم تجد طريقها الصحيح لحاجة في نفس يعقوب .

و جوابا على الأسئلة الكتابية التي تقدمت بها المعارضة ارتأت الأغلبية الى عقد اجتماع موسع للإجابة بصدر رحب على مجموعة من التساؤلات و أكد الرئيس أن تعثر مشروع تأهيل أيت عمو الدوار و أيت علوي و أيت اشعيب بسبب تراكمات حيث يشير دفتر التحملات الى ضرورة نهاية الأشغال قبل انتخابات شتنبر 2021 بشهر الا أن المقاولة لم تلتزم و ظل المجلس الحالي يعقد اجتماعا تلو اخر من أجل الخروج باتفاق و إخراج المشروع للوجود و أكد أنه لحد الساعة لم يصرف المجلس سندات الطلب و أنه حريص على ترشيد استهلاك البنزين بإسقاط ما يزيد عن 13مليون سنتيم في الفائض و صرف مبلغ 20مليون س فقط رغم نفقات نقل النفايات لبني ملال و استغلال” بيك اب” لهذا الغرض و سقي أشجار رورات و….

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.