غضب عارم يسود في قطاع التعليم بسب التأخر في التسوية المالية للترقية 

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

 

هراوي نورالدين

قالت مصادر إخبارية مقربة من قطاع التعليم ،أن وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة تعيش على صفيح ساخن من الغضب والغليان بسبب التأخير في التسوية الإدارية والمالية بخصوص الترقية للشغيلة التعليمية التي طال انتظارها،

وأضافت نفس المصادر ،أن الآلاف من الموظفين المنتسبين لقطاع التعليم تنتظر لأكثر من 30 شهرا دون أن ترى تسوية معقولة لوضعيتها المالية بخصوص الترقية التي حصلوا عليها منذ سنة2022/2021،،مردفة أن الكلفة اامالية للزيادة في أجور هيئة موظفي التعليم جعلت وزارة بنموسى تتأخر في تسديد مستحقات الترقيات ابتداء من السنة المذكورة وهو ما يعتبر سابقة تاريخية من التأخر في عهد هذه الوزارة،في الوقت الذي يعيش فيه السواد الأعظم من نساء ورجال التعليم ضائقة مالية. صعبة بسبب ظروف مختلفة،وبسبب بعض الديون المتراكمة على جيوبهم……، ظنا منهم أن الأموال المتحصل عليها من هذه الترقية في الدرجات والسلالم،سيسددون بها مابذمتهم،أو على الأقل يعيشون بها وضعية نسبية مريحة تقول المصادر المتضررة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.